نظاما انتخابيا جديدا لولاية جولاند بترتيب من وزارة الداخلية

قامت وزارة الداخلية للحكومة الصومالية بإصدار بيانا وضعت فيه نظاما انتخابيا جديدا لولاية جوبالاند

وأفادت الوزارة أن الجهود الذي بذلت في الشهور الماضية

لحل الخلافات في جوبالاند باءت بالفشل مضيفة أنها تسعى لخلق أجواء آمنة في الولاية

وبحسب بيان الوزارة فإن شيوخ العشائر الرسميين

هم الذين سيقودون العلمية الانتخابية القادمة بالتعاون

مع المجتمع المدني والسياسيين المنحذرين من الولاية

ولم تحدد الوزارة في بيانها جدولا زمنيا للانتخابات

ولا مكانا لإجرائها ولكنها أوضحت أن الهدف الأساسي

هو إجراء انتخابات ديمقراطية في الولاية

كما افادت الوزارة ان موقف الحكومة الصومالية الرافض باعتراف نتائج الانتخابات

التي جرت في شهر أغسطس الماضي في ولاية جوبالاند

التي انتهت باختيار أحمد مدوبى رئيسا لفترة رئاسية ثالثة للولاية

حيث تجري الاستعدادات الأخيرة لتنصيبه يوم الأربعاء القادم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *