عاجل
الرئيسية / الأخبار العالميه / فساد قطر وتركيا اصبح لم يهدد بلد بعينها بل القارة الافريقيا باكملها

فساد قطر وتركيا اصبح لم يهدد بلد بعينها بل القارة الافريقيا باكملها

عقب الاحداث التي تحدث فى الصومال والبلاد العربية والقارة الافريقية من انتشار الارهاب وجماعات التنظيم الفاسدة

  اصبح تسلسل الاحداث يوضح  من خلف هذه الجماعات ومن يمولها .

وظهر ذلك خلال الانفجارات التى حدثت فى الصومال وكشفت الانباء

ان النظام القطرى هو من يكمن خلفها طمعا فى مصالحه الشخصية .

وذكر ذلك عن طريق التسجيل الصوتى بين قادة مهمين فى قطر.

ومن ضمن هذه القادة:

خليفة محمد تركي السبيعي، هو مواطن قطري ، وأحد أبرز ممولي

الجماعات الإرهابية في الدول العربية، خاصة تنظيم القاعدة وفروعه.

وفي منتصف عام 2012 قام السبيعي بإرسال مئات الآلاف من الدولارات

إلى تنظيم القاعدة فرع باكستان، وفقا لوزارة الخزانة الأمريكية.

 في شهر سبتمبر الماضي، أن السبيعي مستمر في تمويل التنظيمات الإرهابية،

حيث تشير تقارير إلى إرساله ملايين الدولارات إلى أفراد تابعين للقاعدة

في العراق وسوريا.

وايضا

رجل الأعمال البارز “خليفة كايد المھندي” ذراع قطر

لتمويل الجماعات المسلحة الموالية لها في المنطقة العربية

 والذي يعتقد بحسب ما ورد عنه في تقارير صحافية، أنه يعمل لصالح

الاستخبارات القطرية ومتهم بتمويل الميليشيات الليبية وجماعات إرهابية في مالي

وبحسب التسجيل الصوتي المسرب والذي حصلت عليه الصحيفة الأمريكية،

للمهندي، فإن الدوحة ترتبط بعلاقات وثيقة مع الإرهابيين،

وتدعم المتطرفين الذى لهم يد فى جميع الانفجارات التى تحدث فى الصومال

ولم يقتصر الامر على ذلك بل ظهر شريك قطر الذى يعينها

ويسيروا معا على نهج الارهاب والفساد حيث ان “تركيا”

هى النص الاخر لقطر وظهر ذلك عن طريق ادلة واحداث تثبت ذلك ومنها .

ان الناطق باسم الجيش الليبى اللواء “احمد المسمارى” اشار الى الدور

القطرى والتركى فى دعمهم للارهاب الذى يهدف الى تنفيذ مارب خبيثة

لتهديد الامن ولمصالح الشعوب وشدد على ضرورة محاربة وسائل

الدعم الارهابى وتجفيف الاموال الفاسدة

ولم تخمد نارهم بعد بل تحاول ايضا تفتيت السودان ونشب انقلابات

لتشعل البلاد نارا وتنال قطر وتركيا مرادهم فى هدم امان البلاد العربية

واستطاعت القوات السودانية اخماد انقلاب من داخل المجلس العسكري

بقيادة رئيس الاركان السوداني هاشم عبد المطلب ضد المجلس العسكري

الحالي في السودان وهناك تسجيل صوتى يثنبت انه كان متواجد بجزيرة سواكن

-جزيرة سواكن القاعدة التركية فى السودان –

وبالتالى فان هاشم عبدالمطلب تلقى اوامره من القاعدة التركية

وهناك مصادر تؤكد وجود خليفة السباعى وكايدالمهندى

مما يدل على اجتماعم الثلاثى لاندلاع الانقلاب فى السودان .

وذكر امس المحلل السياسي السوداني “عبد الله الواحد إبراهيم “أن النظام القطري

يسعى دائما لتصدير الإخوان المسلمين لسدة السلطة في أي مكان

وفعلوا هذا في العديد من المرات مثل تونس ومصر والسودان.

وأضاف من الطبيعي أن تدعم قطر الإخوان لأن النظام القطري

متحالف معهم، والإخوان يتعاملون معه كبقرة حلوب توفر لهم التمويل العسكري.

والجدير بالذكر ان قطر وتركيا لن يتوقفوا عن تمويل الارهاب ونشر الفساد

ونشب الخراب فى البلاد ويجب انشاء لجنة تحقيق فى الامور

لجعل زمام الامور يعود لنصبه الطبيعى وتعود البلاد لامانها .

اقرا ايضا

ميديا بارت من المرجح انشاء لجنة تحقيق مع قطر لدى الأمم المتحدة

قطر تستخدم الصومال لتكون اداه طيعة لنشر الارهاب والفساد

شاهد أيضاً

الصومال تعرب عن تقديرها لدور الكويت في استدامة السلام بأراضيها

الصومال تعرب عن تقديرها لدور الكويت في استدامة السلام بأراضيها أعرب ممثل وفد الصومال لدى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *